Watermark Small

الطرق التي نعتمدها

Blood-test-1.jpeg

فحص الدم

نجري في عيادة بروتو كلينيك العديد من اختبارات الدم، اختبارات تحمل الطعام، اختبارات المعادن واختبارات الأنسجة. من المهم جداً إجراء اختبارات فعالة ودقيقة لفهم السبب وراء الأعراض الموجودة؛ هذا كله يساعد في علاج السبب الأساسي وتصميم طريقة علاج مخصصة له.

احجز استشارة
Customised-Treatments-1.jpeg

العلاجات المخصصة

لا تؤمن بروتو كلينيك بنهج واحد مناسب للجميع، لهذا فإننا نقدم لزبائننا علاجات مخصصة تأخذ في الاعتبار الحالة الخاصة بكل مريض. يمكن أن تساعد علاجاتنا في تفتيح البشرة، تبييض منطقة أسفل العين، دعم نمو الشعر واللحية، التصدي للتعرق وحب الشباب.

احجز استشارة
Illness-Specific-Treatments-1.jpeg

علاجات محددة لكل مرض

توفر عيادة بروتو كلينيك مجموعة متنوعة من العلاجات المخصصة لحالات صحية محددة. فنحن نصمم الحلول للجميع، فإذا كنت تعاني من قشرة الرأس، الأكزيما، جفاف الجلد، تصبغ البشرة، التعرق المفرط، حب الشباب، التجاعيد، الندبات أو الدهون الزائدة فالحل موجود لدينا.

بالإضافة إلى ذلك، نحن نقدم العلاج بالحقن الوريدي بحيث يتم امتصاص حوالي 100٪ من العناصر الغذائية عبر الدماء، الأمر الذي يزود الجسم بالفيتامينات والطاقة اللازمة.

احجز استشارة
Bio-identical-hormones-1.jpeg

الهرمونات المتطابقة حيويًا

يعد العلاج الهرموني المتطابق حيوياً (BHRT)أحد العلاجات الشائعة في بروتو كلينيك. يتم تعريف الهرمونات المتطابقة بيولوجيًا على أنها هرمونات من صنع الإنسان متطابقة كيميائيًا مع الهرمونات التي يصنعها جسمك. يمكن أن تتشكل هذه الهرمونات بأشكال مختلفة مثل الحبوب، الكريمات، الحقن أو حبوب الجيلاتين.

يمكن أن تأتي الهرمونات المتطابقة بيولوجيًا على شكل خليطٍ أيضًا، فهي مصممة لتلبية احتياجات الجميع. فمثلاً قد نقوم بدمجها مع اختبار اللعاب لمعرفة مستوى الهرمون المحدد في جسمك ومن ثم نقدم لك المزيج المناسب من الهرمونات.

يخفف هذا العلاج من الإجهاد، التعب والقلق، ويعمل أيضاً على تحسين نوعية الشعر، والقدرة على فقدان الدهون وبناء العضلات، ويقلل من الانتفاخ، ويحسن من حالتك الذهنية.

احجز استشارة
Blood-test-1.jpeg

فحص الدم

نجري في عيادة بروتو كلينيك العديد من اختبارات الدم، اختبارات تحمل الطعام، اختبارات المعادن واختبارات الأنسجة. من المهم جداً إجراء اختبارات فعالة ودقيقة لفهم السبب وراء الأعراض الموجودة؛ هذا كله يساعد في علاج السبب الأساسي وتصميم طريقة علاج مخصصة له.

احجز استشارة
Customised-Treatments-1.jpeg

العلاجات المخصصة

لا تؤمن بروتو كلينيك بنهج واحد مناسب للجميع، لهذا فإننا نقدم لزبائننا علاجات مخصصة تأخذ في الاعتبار الحالة الخاصة بكل مريض. يمكن أن تساعد علاجاتنا في تفتيح البشرة، تبييض منطقة أسفل العين، دعم نمو الشعر واللحية، التصدي للتعرق وحب الشباب.

احجز استشارة
Illness-Specific-Treatments-1.jpeg

علاجات محددة لكل مرض

توفر عيادة بروتو كلينيك مجموعة متنوعة من العلاجات المخصصة لحالات صحية محددة. فنحن نصمم الحلول للجميع، فإذا كنت تعاني من قشرة الرأس، الأكزيما، جفاف الجلد، تصبغ البشرة، التعرق المفرط، حب الشباب، التجاعيد، الندبات أو الدهون الزائدة فالحل موجود لدينا. بالإضافة إلى ذلك، نحن نقدم العلاج بالحقن الوريدي بحيث يتم امتصاص حوالي 100٪ من العناصر الغذائية عبر الدماء، الأمر الذي يزود الجسم بالفيتامينات والطاقة اللازمة.

احجز استشارة
Bio-identical-hormones-1.jpeg

الهرمونات المتطابقة حيويًا

يعد العلاج الهرموني المتطابق حيوياً (BHRT)أحد العلاجات الشائعة في بروتو كلينيك. يتم تعريف الهرمونات المتطابقة بيولوجيًا على أنها هرمونات من صنع الإنسان متطابقة كيميائيًا مع الهرمونات التي يصنعها جسمك. يمكن أن تتشكل هذه الهرمونات بأشكال مختلفة مثل الحبوب، الكريمات، الحقن أو حبوب الجيلاتين.

يمكن أن تأتي الهرمونات المتطابقة بيولوجيًا على شكل خليطٍ أيضًا، فهي مصممة لتلبية احتياجات الجميع. فمثلاً قد نقوم بدمجها مع اختبار اللعاب لمعرفة مستوى الهرمون المحدد في جسمك ومن ثم نقدم لك المزيج المناسب من الهرمونات.

يخفف هذا العلاج من الإجهاد، التعب والقلق، ويعمل أيضاً على تحسين نوعية الشعر، والقدرة على فقدان الدهون وبناء العضلات، ويقلل من الانتفاخ، ويحسن من حالتك الذهنية.

احجز استشارة

الأسئلة والأجوبة الشائعة حول العلاج
بالهرمونات المتطابقة بيولوجيًا

لا توجد دراسات تظهر أن الهرمونات المتطابقة بيولوجيًا أكثر أمانًا من تلك الطبيعية. ومع ذلك، فقد قمنا بعلاج العديد من خلال هذه الطريقة و أثمرت بالنجاح مع أقل آثار جانبية.
يعتبر الخضوع للعلاج الهرموني المتطابق حيويًا أمراً آمنًا. ولكن، إذا كان لديك تاريخ إصابة بالسرطان، السكتة الدماغية أو جلطات الدم فلا يمكنك الخضوع لهذا العلاج.
نعم، بناءً على مستوى الهرمونات الخاص بك داخل الدم، نقوم بإحتساب الجرعة المناسبة من خليط الهرمونات المتطابق بيولوجيًا. سنحتاج إلى فحص مستويات الهرمون لديك للتأكد من أنها متوازنة لكي تكون بالفعل متطابقة بيولوجيًا مع الخليط الهرموني.
نعم، عليك الحضور في مرحلة العلاج الأولى. لكن، بمجرد أن تشعر بالتحسن وتظهر اختباراتك توازناً في الهرمونات، عندها فقط يمكنك البدء في المجيء مرة واحدة كل عام.

الأسئلة والأجوبة الشائعة حول العلاج
بالهرمونات المتطابقة بيولوجيًا

لا توجد دراسات تظهر أن الهرمونات المتطابقة بيولوجيًا أكثر أمانًا من تلك الطبيعية. ومع ذلك، فقد قمنا بعلاج العديد من خلال هذه الطريقة و أثمرت بالنجاح مع أقل آثار جانبية.
يعتبر الخضوع للعلاج الهرموني المتطابق حيويًا أمراً آمنًا. ولكن، إذا كان لديك تاريخ إصابة بالسرطان، السكتة الدماغية أو جلطات الدم فلا يمكنك الخضوع لهذا العلاج.
نعم، بناءً على مستوى الهرمونات الخاص بك داخل الدم، نقوم بإحتساب الجرعة المناسبة من خليط الهرمونات المتطابق بيولوجيًا. سنحتاج إلى فحص مستويات الهرمون لديك للتأكد من أنها متوازنة لكي تكون بالفعل متطابقة بيولوجيًا مع الخليط الهرموني.
نعم، عليك الحضور في مرحلة العلاج الأولى. لكن، بمجرد أن تشعر بالتحسن وتظهر اختباراتك توازناً في الهرمونات، عندها فقط يمكنك البدء في المجيء مرة واحدة كل عام.

احجز موعدك الآن

احجز موعدك الآن